المزيد في فضاء الاستاذ

قائمة المستويات

تسلية وترفيه

  • نكت مضحكة
    نكت مضحكة

    قسم النكت والطرائف: ترفيه، تسلية، مرح، فكاهة وضحك - ...

  • ألغاز
    ألغاز

    مجموعة جديدة من ألغاز و اسئلة الذكاء و أسئلة جديدة و صعبة للأذكياء و أقوياء الملاحظة و ذوي سرعة البديهة...

  • الشطرنج
    الشطرنج

    تعد الشطرنج واحدة من أشهر الألعاب الذهنية في العالم....

  • puzzle ترتيب الأجزاء
    puzzle ترتيب الأجزاء

    لعبة مميزة ومسلية من ألعاب الترتيب، تحتاج للتركيز لتجميع أجزاء الصورة الأصلية قبل إنتهاء الوقت....

الرئيسية | فضاء الاستاذ | التعامل مع مختلف أنواع التلاميذ في المدرسة

التعامل مع مختلف أنواع التلاميذ في المدرسة


إن كل تلميذ هو عبارة عن فرد معقد ومثير للاهتمام. على الرغم من ذلك، من الممكن إلى حد ما أخذ بعض الملاحظات العامة التي تساعد على التعامل مع سوء السلوك.

 نبحث في هذه النافذة مختلف أنواع التلاميذ، والمشاكل التي قد يسببونها للأستاذ فضلا عن بعض التقنيات التي يمكن استخدامها للتعامل معهم. 

 -المحاور الرئيسية :

الحاجات التعليمية الخاصة

المشاكل العاطفية والسلوكية

اضطراب قلة الانتباه

فرط النشاط

مشاكل التعلم

التلميذ الكسول/الضعيف الحوافز

التلميذ المشاغب

التلميذ المشتت الانتباه

التلميذ الذي يعاني من مشاكل اجتماعية

التلميذ العدائي/الميال إلى المواجهات

 

الحاجات التعليمية الخاصة

 يشتمل تعبير الحاجات التعليمية الخاصة على مجموعة واسعة من الصعوبات التعليمية أو غيرها. ومع أن الحاجات الخاصة غير مرتبطة جميعها بالسلوك، إلا أن سوء الفهم المتكرر لمشكلة تعليمية من شأنه أن يؤدي في الواقع إلى مشكلة سلوكية مع الوقت. فإن واجه أحد الأولاد صعوبة كبيرة في التعلم، فلا عجب من وقوع حوادث سوء سلوك. وكمعلم محترف، من مسؤوليتك أن تعرف كيف تتعامل مع حاجات التلاميذ على اختلاف أنواعها، من أقواهم إلى أضعفهم، ومن أكثرهم انضباطا إلى الأسوأ بينهم. وكلما كنت أكثر اطلاعا على حاجات تلاميذك، تمكنت من صياغة أسلوب تعليمي يناسبهم أكثر.

 والنصائح التي أوردها في هذا القسم مستقاة أساسا من خبرتي مع التلاميذ. سيكون ثمة أخصائيين في المدرسة لديهم الخبرة في التعامل مع مختلف أنواع الحاجات الخاصة. احرص على التوجه إليهم حين تواجه المشاكل، وسيسرهم أن يشاركوك معلوماتهم.

 المشاكل العاطفية والسلوكية

 في حال وجود تلميذ أو تلاميذ يعانون من مشاكل عاطفية أو سلوكية خطيرة ، ينبغي عليك استعمال جميع الاستراتيجيات المتوفرة لديك للتعامل مع المشكلة. والحالة المعروضة في هذا الفصل تحت عنوان التلميذ العدواني/الميال إلى المواجهة تشتمل على أفكار محددة حول التعامل مع تلميذ معين. إليك بعض النصائح العامة:

 –   كن مثالا هادئا، ثابتا وإيجابيا ليتعلم منه التلميذ.

 –   حي التلميذ باسمه في بداية الحصة واذكر توقعاتك الإيجابية لما سينجزه.

 –   كن ثابتا قدر الإمكان في توقعاتك، ولكن كن مرنا أيضا عند الضرورة.

 –   تجنب الصراخ لأنه يزيد السلوك الميال إلى المواجهة سوءا.

 –   حين يتصرف التلميذ بشكل جيد، أثن عليه، ولا تنتظر الحوادث السلبية للتركيز عليه.

 –   ضع أهدافا يسهل تحقيقها بالنسبة إلى العمل والسلوك، وكافئ التلميذ على إنجاز كل منها.

 –   فكر بإعادة توزيع التلاميذ في أماكنهم، فقد يكون من الأفضل وضع هذا التلميذ قريبا من مكتبك قدر الإمكان.

 –   ضع خطة احترازية بالنسبة إلى التلميذ الشديد العدوانية بحيث يمكنك الابتعاد أنت والآخرين عن الخطر.

 اضطراب قلة الانتباه

 إن كان ثمة تلميذ يعاني من هذه المشكلة ، ستجد معه إفادة بكونه يملك حاجات تعليمية خاصة تخوله الحصول على دعم إضافي. وقد يكون ثمة مساعد يعمل مع الولد في بعض الدروس أو خلال معظم وقته في المدرسة. الحالة الواردة أدناه تحت عنوان التلميذ المشتت الانتباه تعطيك بعض الاستراتيجيات المحددة. وفي ما يلي نصائح عامة:

 –   تجاهل قدر الإمكان حوادث سوء السلوك البسيطة الصادرة عن التلميذ الذي يعاني من اضطراب قلة الانتباه. ولا تركز على الولد إلا حين يصدر عنه سلوك حسن، وذلك من خلال الإكثار من الثناء قدر الإمكان لتشجيعه على تكرار التصرف الإيجابي.

 –   اعثر على طرق لإبقاء الحصة ناشطة ومنوعة بحيث لا يتوجب على الولد الجلوس والإصغاء لفترات طويلة. وافصل بين فترات التركيز الطويلة بمهام عملية.

 –   أعط الولد مهاما تطوعية تحتم عليه القيام من مقعده والمشاركة في الصف على نحو إيجابي ومفيد.

 –   من شأن تمارين التركيز أن تساعد هذا التلميذ على تحسين قدراته التركيزية. راجع التمارين المذكورة في الفصل السابق “التعامل مع قلة الانضباط الذاتي”. مع ذلك، لا تتوقع حدوث معجزات! فمن الممكن ألا تحصل على أكثر من قليل من التركيز مع حالات كهذه.

 –   ضع أهدافا صغيرة خلال الحصة يمكن للتلميذ تحقيقها بسهولة نسبيا. وأغدق عليه بالثناء كلما أنجز أحدها.

 –   استعمل إشارات بصرية لمساعدة الولد على فهم مرور الوقت، مثل جدول زمني فردي مع رموز ملونة، مثبت على مكتبه.

 –   في حال تشتت انتباه التلميذ بالكامل أو راح يسيء التصرف، حاول إلهاءه عنه عبر عرض بديل مثير للاهتمام.

 فرط النشاط

 يعجز الأولاد المصابون بفرط النشاط عن البقاء ساكنين. وتؤدي هذه الحالة بالطبع إلى مشاكل في الصف، لأن التلميذ يضطر إلى ملازمة مكانه لبعض الوقت على الأقل خلال الدرس. ويتفاقم فرط النشاط تحت تأثير بعض الأطعمة والمشروبات، كتلك المحتوية على نسبة عالية من السكر أو الكافيين. في الواقع، بإمكانك أن تلاحظ كيف يتغير سلوك تلاميذك بعد الاستراحة مباشرة، بسبب استهلاكهم للمشروبات المعلبة المحتوية على السكر. إن النصائح المعطاة أعلاه للتعامل مع قلة الانتباه، تساعد أيضا على التعامل مع الولد المصاب بفرط النشاط.

 مشاكل التعلم

 يقوم عملك كمعلم بالطبع على تلبية حاجات جميع تلاميذ صفك. وإن كان أحد تلاميذك يعاني من خلل في القدرة على القراءة، ستخلف هذه الحالة تأثيرا على قدرة الولد على التعلم في كثير من مجالات المنهاج، كلما احتاج إلى القراءة أو الكتابة. ينبغي عليك بالتالي أن تعي هذه المشاكل وتحاول مساعدة التلميذ بالطرق المناسبة. خذ بعين الاعتبار المشاكل التي يواجهها الولد خلال الحصة بأكملها وليس عند العمل الفردي وحسب. على سبيل المثال، يواجه الولد المصاب بخلل في القدرة على القراءة صعوبة في تدوين الواجب المنزلي أو القراءة عن اللوح. وفي ما يلي بعض النصائح العامة التي تساعد على التعامل بشكل صحيح مع حاجات الصف:

 –   تعرف بالضبط على الحاجات الخاصة لدى تلاميذك، واستشر أخصائيي الحاجات الخاصة في مدرستك بشأن التعامل معها.

 –   طور نفسك وضاعف خبرتك من خلال المشاركة في دورات تدريبية كلما سنحت لك الفرصة.

 –   أعط التلاميذ عند الإمكان مهاما مميزة بحسب قدراتهم، بحيث يحصل الولد الذي يعاني من صعوبة في التعلم على فرصة للنجاح. ومع أن ذلك يستهلك الوقت، إلا أنه يساعد على تلبية حاجات جميع التلاميذ، وتجنب سوء السلوك.

 –   احرص على عدم إحراج التلميذ أو لفت الانتباه إلى نقطة ضعفه. وإن احتجت إلى التحدث إلى التلميذ بشأن مشكلته، قم بذلك على انفراد.

 –   قدم بعض التسهيلات من أجل من يعانون من المشاكل، ولكن حافظ على مستوى تعليم عال. فإعطاء التلاميذ أقل من قدراتهم لا يفيدهم بشيء.

 التلميذ الكسول/الضعيف الحوافز

 - تحقق لدى أخصائيي الحاجات الخاصة مما إذا كان يعاني من صعوبة في التعلم. فربما كان يعاني من مشاكل في القدرة على الكتابة أو فهم دروسك. وإن لم يخضع للفحص، اطلب من فريق الحاجات الخاصة القيام بذلك.

 –   ضع له أهدافا يمكن تحقيقها خلال الحصة. مثلا، ارسم خطا على الصفحة، واطلب منه الكتابة فوقه لمدة من الوقت. وكلما أتم إحدى المهام، كافئه بالثناء أو بالملصقات.

 –   إن كانت حالة صفك تسمح، اجلس معه وهو يعمل وتحدث إليه عما يحتاج للقيام به وأكد دوما على المجهود الذي يبذله.

 –   إن كنت مشغولا جدا مع الصف بحيث يتعذر عليك إيلاء انتباهك له، أجلسه بقرب تلميذ قوي الحوافز يمكنه تشجيعه ومساعدته.

 –   اكتشف ما الذي يثير اهتمامه فعلا، وحاول إدخاله في مخطط دروسك.

 –   إن كان ثمة أجهزة كومبيوتر محمولة في المدرسة، حاول أن تدعه يستعمل أحدها. فربما كان يعاني من ضعف في قدرته على الكتابة، والكومبيوتر يسمح له بإتمام عمل أكبر.

 –   اكتشف ما هي المكافآت التي تحفزه فعلا، فربما ساعدتك مكالمة هاتفية إيجابية إلى المنزل.

 –   تحدث إلى معلمين آخرين من معلميه السابقين أو الحاليين واسألهم إن كانوا يواجهون معه المشاكل نفسها، وما هي الاستراتيجيات التي يستخدمونها. أما إن كان يعاني من المشاكل في حصتك وحسب، فتحدث معه عن سبب ذلك.

 التلميذ المشاغب

 –   لا بد بأنه قد سبق وتم لفت نظر فريق الحاجات الخاصة إليه . استشرهم بشأنه، وما إذا كان ثمة ما يجب أن تعرفه عن خلفيته. واطلب نصيحتهم حول طريقة التعامل معه، واسألهم عما يقومون به حاليا لتغيير سلوكه.

 –   من المحتمل أن يكون بقية الصف منزعجا أيضا منه . اعمد قبل دخوله الصف إلى التحدث إلى بقية التلاميذ حول ما يمكنهم القيام به لمساعدتك على تحسين سلوكه. على سبيل المثال، إن تمكنوا من تجاهل سلوكه السيئ، ستقل الأسباب التي تدفعه إلى اتباع هذا السلوك.

 –   تحدث إليه خارج وقت الصف عن سلوكه، ولكن احذر من أن تبدو ضعيفا أثناء ذلك. وضح له ببساطة ماهية المشكلة، وأخبره بأنك ستحلها مهما كلفك ذلك. فقد يكون معتادا على استسلام معلميه له. وضح له بالتالي أنك لن تفعل ذلك.

 –   إن أحسن التصرف يوما، قد يكون من المفيد الثناء عليه علنا، لا سيما إن كان من النوع الذي يتجاوب مع استحسان زملائه.

 –   إن كان يتجاوب على نحو سلبي جدا مع القصاص، قد يكون من غير المجدي استعماله أساسا. ركز عوضا عن ذلك على الملاحظات الإيجابية والمكافآت.

 –   إن وجدت ضرورة لذلك، لا تتردد بإحضار معلم أعلى مرتبة للتعامل مع المشكلة. فإن وصلت الأمور إلى حد شعورك بأنك مهدد شخصيا من قبله ، أو بدأ الصف يتضايق من سلوكه، قد يكون من الأفضل إخراجه من الصف لفترة.

 –   تحدث مع بقية المعلمين حول طرق التعامل معه. فربما كان يتجاوب بشكل جيد مع أسلوب تعليمي معين. هل يفضل الأسلوب الصارم والمخيف أم الحازم والمرح؟

 –   إن كنت تعرف بأن أهله قادرون على مساعدتك، هاتفهم، وتحدث إليهم حول سلوكه خلال حصصك. ولكن كن حذرا. فمن الممكن أن يتصرف أهله بالطريقة نفسها التي يتصرف هو بها، فتؤدي المكالمة إلى جعل الأمور أكثر سوءا.

 –   لا تأخذ سلوكه على محمل شخصي أو تتصرف معه بشكل دفاعي. تذكر أن تحافظ على هدوئك وتهذيبك في جميع الأوقات ولا تنحدر أبدا إلى مستواه.

 –   تعاطف مع المشاكل النفسية الخطيرة التي قد يعاني منها . وحاول أن تشعر بالشفقة عوضا عن الغضب حين يقاطع دروسك، مهما بدا ذلك صعبا.

 التلميذ المشتت الانتباه

–   تحقق لدى فريق الحاجات الخاصة لترى ما إذا كان يعاني من صعوبة معينة في التعلم. وفي هذه الحالة، استعمل طرقا لجعل مهامها مختلفة عن مهام الآخرين.

 –   أعره هتماما خاصا حين تصل في الصباح لإعطائه انطباعا إيجابيا عن المدرسة منذ بداية النهار. حيه باسمه، وأخبره كم أنت متشوق لترى عمله الجيد اليوم. كرر تلك التحية بعد الاستراحة القصيرة واستراحة الغداء.

 –   من الواضح أنه يجد صعوبة في التركيز في الصباح. أوكل إليه دورا خاصا بالكبار في بداية اليوم ليؤمن له هدفا منذ لحظة وصوله إلى المدرسة. على سبيل المثال، اجعله مسؤول عن إحضار موارد الصف أو حتى التأكد من جلوس بقية التلاميذ لأخذ الحضور.

 –   راجع مليا مخطط درسك، واحرص على عدم الطلب من الصف الإصغاء لفترات طويلة أو التركيز على مهمة واحدة طويلا. قسم العمل إلى نشاطات قصيرة، وضع وقتا محددا لكل منها. ولا تنس منح المكافآت والثناء على إتمام كل مهمة.

 –   تأكد من أنه يفهم تماما المهمة المطلوبة. وبعد أن يشرع الصف بالعمل، اذهب واجلس معه لفترة للتأكد من أنه يعرف ما هو المطلوب منه، أو اطلب من أحد المساعدين القيام بذلك.

 –   ضع له أهدافا يمكن تحقيقها، واحرص على التحقق من كيفية عمله عليها بانتظام. كافئه – بأي شيء يساهم في تحفيزه – على كل ما تنجزه.

 –   اعثر له على شريك أو صديق مسؤول يعمل معه جيدا، واطلب منه مساعدته على عدم الانصراف عن عمله.

  –   اكتشف ما الذي يثير اهتمامه خارج وقت الصف. فإن كان يهتم بالرسم، أكثر له من المهام المرتكزة على الفن. شجع إحساسه الإيجابي بالنجاح عبر التركيز على مواهبه كأن تطلب منه مساعدتك على رسم بعض الأشياء.

 –   كن على اتصال بأهله أو من يتولون العناية به وتحدث معهم. واعمد إلى العمل معهم كفريق عبر اقتراح طرق لمساعدتك على تحسين سلوكه التعليمي.

 التلميذ الذي يعاني من مشاكل اجتماعية

 –   حاول تجنب العمل الجماعي لفترة على الأقل. وفي حال تعذر عليك ذلك، جد طريقة لجعله يتم العمل بمفرده، ولكن من دون أن يشعر بأنه منبوذ.

 –   ضاعف ثقتة بنفسه، ربما من خلال الثناء على عمله الجيد بتعليقات خطية. واحرص على عدم إطلاع بقية الصف على هذا المديح خوفا من أن يكون سببا إضافيا لنبذه.

 –   أمض بعض الوقت في التحدث معه على انفراد لكي تكسب ثقته تدريجيا وعلمه كيف ينظر في عيون الآخرين ويتحدث بوضوح أكبر. تحدث إليه بلطف، واطلب منه النظر في عينيك حين تكلمه.

 –   إن كان وضع الصف يسمح، تحدث إلى التلاميذ في غيابه. وضح لهم أهمية قبول الجميع، أيا كانوا، عند العمل في المجموعة. من دون أن تذكر اسمه، بين لهم مدى فظاعة شعور الإنسان الذي يستبعد من المجموعة لأن أحدا لا يحبه.

 –   قم بعمل على مستوى الصف كله حول مواضيع استقواء التلاميذ على بعضهم بعضا والصداقة. وضح للأولاد بأنك لا تقبل بأن يستقوي أحدهم على الآخر في صفك، وتحدث عن العقوبات المناسبة لمثل هذه الأعمال.

 التلميذ العدائي/الميال إلى المواجهات

 –   من الواضح أنه يعاني من مشكلة في السيطرة على غضبه. هنا أيضا، تحقق من أنه قد تم التعرف على حاجاته الخاصة وتقييمها. اعرف من أخصائيي الحاجات الخاصة ما الذي يوقفه عند حده وكيف تتجنب مضاعفة عدائيته.

 –   اقترح على فريق الحاجات الخاصة (أو مدير المدرسة) إعطائه دروسا في السيطرة على الغضب. ووضح بأنه ثمة عدد من المعلمين الذين يشعرون بأنهم مهددون بسلوكه.

 –   تجنب مواجهته مهما كلف ذلك، فالأمر لا يستحق أن تعرض سلامتك للخطر، والمواجهة هي التي تثير عدائيته على ما يبدو. حاول عوضا عن ذلك أن تحافظ على هدوئك وتستعمل مقاربات غير حادة.

 –   وفر له خيار الخروج. على سبيل المثال، حين يشعر بأنه على وشك الانفجار، يمكنه الخروج من الصف عوضا عن تطور الأمور. جد له مكانا آمنا يذهب إليه في تلك الحالات، كالجلوس خارج مكتب المدرسة مثلا.

 –   قد يكون الناس يتجاوبون مع حجمه ومظهره الخارجي ويتوقعون منه إثارة المشاكل. حاول تفادي التركيز عليه والمشاكل التي يسببها في صفك. ولا تركز عليه إلا حينما يقوم بعمل جيد.

 –   استشر معلمين آخرين حول طريقة التعامل معه ، وتحدث عن مخاوفك مع معلم أعلى مرتبة. وضح لهم ما تشعر به والشعور الذي يثيره لدى بقية الصف. فعلى الأرجح، سبق أن أبلغ المدير بتصرفه ووجه له إنذارا، أو حتى طرد في الماضي.

 –   احرص على تسجيل جميع الحوادث التي يتورط فيها ، لا سيما عند التهديد بالسلوك العدائي أو العنيف أو استعماله، ومرر نسخا عن تلك المعلومات إلى المدراء وفريق الحاجات الخاصة. وإن شعرت أن الوضع يخرج عن السيطرة أو أنك مهدد فعليا أو تتعرض للاعتداء، ناقش المسألة مع المدير .

 

 

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (2 مرسل)

maryam
nice
مقبول مرفوض
0
تقرير كغير لائق
اسامة زين الدين
هدا الموقع جيد ويربي الانسان على العمل والاجتهاد والمواظبة
مقبول مرفوض
2
تقرير كغير لائق
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

.